بعض الطرق لتسهيل الولادة وفتح الرحم

يفضل أن تبدأ الحامل بالرياضة من بداية الشهر التاسع لأنه في هذه الفترة يكون رأس الجنين قد أصبح قريبًا من حوض الأم وجاهز للنزول قليلا. لذلك دائما نجد أن الأطباء يوصون الحوامل بممارسة الرياضة من الشهر التاسع.

رياضة المشي

المشي لمدة عشرين دقيقة في اليوم. عشرين دقيقة وليس أكثر لأنه عندما تمشي المرأة أكثر من عشرين دقيقة يقل الأوكسجين عليها وعلى الجنين. فعشرين دقيقة كافية لغرض تسهيل وتسريع الولادة.

رياضة صعود ونزول الدرج

ثاني رياضة هي الصعود والنزول على الدرج مرة واحدة في اليوم في بداية الشهر التاسع ثم تبدأ بزيادة عدد مرات الصعود والنزول تدريجيًا حتى موعد الولادة.

لأن رأس الجنين يكون في أول الشهر التاسع قريبًا من حوض الأم وعند صعود ونزول الدرج فإن حوض المرآة يتحرك يمينًا ويسارًا مما يدفع رأس الجنين ببطء إلى النزول في الحوض. لكن لا يجب أن تصل الأم إلى مرحلة التعب والإجهاد في أي رياضة.

رياضة القرفصاء

أيضًا من الرياضات المساعدة هي رياضة القرفصاء. لأنه عند القرفصاء ينفتح حوض الأم أكثر بنسبة 30% وهذا يساعد في نزول الجنين إلى الحوض. تبدأ الحامل برياضة القرفصاء من بداية الشهر التاسع خمسة مرات في اليوم وعندما تصل لمرحلة الولادة تزيد العدد.

زيادة إفراز هرمون الأوكسيتوسين

ويتم ذلك بعدة طرق منها وضع كريمات على حلمات الثدي. أيضًا العلاقة الحميمية بين المرآة وزوجها تزيد من إفراز الأوكسيتوسين وأيضا ممارسة الجنس وذلك لأن السائل المنوي يحتوي على هرمون التستسترون وهو يشبه كثيرًا هرمون الأوكسيتوسين كما انه يمكن أن يطري عنق الرحم ويزيد من إفراز هرمون الأوكسيتوسين.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *